Please enable / Bitte aktiviere JavaScript!
Veuillez activer / Por favor activa el Javascript! [ ? ]

728x90 AdSpace

الأربعاء، 13 أبريل 2016

تفاصيل أكبر فضيحة لـ "ممارسة الدعارة" داخل دار أيتام بالإسكندرية

الأربعاء، 13 أبريل 2016



تحولت دار "الهبة" الخيرية بالإسكندرية إلى وكرًا للأعمال المنافية للآداب والاتجار فى الأطفال الناتجين عن علاقات غير شرعية داخل الدار فى ظل سبات عميق من الوزارة المسئول الأول عن أدور الأيتام .

واستمرت هذه الدار الموجودة بمنطقة أبوسليمان التابعة لقسم شرطة ثان الرمل بالإسكندرية تمارس نشاطها لسنوات رغم إلغاء وزارة التضامن الاجتماعى ترخيصها منذ عام 2012 ولكن نفوذ صاحب الدار فى هذا الوقت حالت دون إيقافها . من جانبه أكد طارق البرعى، مديرإدارة الدفاع المختصة بدور الأيتام فى مديرية التضامن بمحافظة الإسكندرية، أن الوزارة ألغت الترخيص لدار الهبة الخيرية لرعاية الأيتام بالمحافظة بالقرار رقم 236 للعام 2012، وإبلاغ القسم بإلغاء الترخيص لاستلام الأطفال نظرا للخطر المحتمل الذي يهدد سلامتهم، وتم تحرير المحضر رقم 239 قسم رمل ثانى لعام 2012.

وأوضح , أن 3 محاضر متتالية تم حفظها "لنفوذ المدعو الشيخ أحمد مدير الدار وقتها"، مشيرًا الى أنه تم إحالة آخر محضر للنيابة، التى أرسلت طلبا للقسم للاستدال عن حقيقة ما ورد بالمحضر.

وتابع البرعي :

أنه بعد البلاغات السابقة التي حررتها التضامن ضد مدير الدار تم استلام 3 أطفال أشقاء عمرهم يتراوح من 5 إلى 8 سنوات، ورفض الشيخ تسليم الباقى، مشيرا إلى أنه تم إبلاغ رئيس نيابات شرق إسكندرية المحامى العام مطالبين باستلام باقى الأطفال، وتمت الإحالة إلى نيابة الأطفال ثم العودة للقسم، الذى حفظ المحضر.

وكشف أنه توجه إلى النيابة العسكرية وقائد المنطقة الشمالية، اللذان اتصلا بمدير الأمن طالبين التنفيذ باستلام بقية الأطفال .. لكننا لم نستطع إغلاقها لأن القرار الصادر مجرد قرار إدارى وليس حكما قضائيًا.

وأوضح البرعى, أن صاحب دار الهبة الخيرية لرعاية الأيتام كان يقسم المبنى وهو شقة واسعة ذات جناحين، إلى جزء للأطفال، وجزء للإدارة به غرف تستخدم للأغراض المنافية للآداب، متسترا بشكله الموهم بالتدين وتحت لافتة "دار الأطفال بلا مأوى" حتى يظن المارة والجيران أن السيدات والمترددين على الدار متبرعين أو متطوعين.

وأفاد بأن مديرية الأمن تحرت أخيرا بناء على بلاغ من الجيران لشرطة الآداب أمام ما لاحظوه من أعمال منافية للآداب في الدار، معلنا أن مديرية التضامن تسلمت 8 بنات و4 أولاد، وتم إيداعهم دور رعاية مناسبة تحت رعاية مديرية التضامن الاجتماعى بالإسكندرية، وأعمارهم تتراوح بين سنتين و10 سنوات.

من جانبه قرر رئيس نيابة شرق الإسكندرية الكلية، المستشار عمر سليم، تسليم الـ 12 طفل ، إلى إدارة الدفاع بمديرية التضامن الاجتماعي في الإسكندرية، لتوزيعهم على جمعيات مختلفة بالمحافظة.

وأوضح المستشار عمر سليم أن المتورطين هم رئيس مجلس إدارة دار "الهبة" الخيرية لرعاية الأيتام، وزوجته و4 آخرين؛ لاستغلالهم الجمعية كغطاء لممارسة الأعمال المنافية للآداب والإتجار بالأطفال.

وأكد أن النيابة قررت حبس مدير الدار، و5 آخرين بينهم زوجته 4 أيام على ذمة التحقيقات، بعد أن وجهت لهم تهم استغلال إدارتهم لجمعية أهلية كغطاء للأعمال المنافية للآداب العامة، وتسهيل الدعارة بمقرها والإتجار بالأطفال المولودين نتيجة العلاقات غير الشرعية.

وكشفت التحقيقات أن الجمعية سبق وأن تم إلغاء ترخيصها من قبل مديرية التضامن الاجتماعى عام 2012، إلا أن مجلس الإدارة تحايل على القانون وقام بتشكيل مجلس إدارة جديد وعادت للعمل مرة أخرى.

 جريدة الموجز




تنوية هام: الموقع غير مسئول عن صحة ومصداقية الخبر يتم نشره نقلاً عن مصادر صحفية أخرى، ومن ثم لا يتحمل أي مسئولية قانونية أو أدبية وإنما يتحملها المصدر الرئيسى للخبر. والموقع يقوم فقط بنقل ما يتم تداولة فى الأوساط الإعلامية المصرية والعالمية لتقديم خدمة إخبارية متكاملة.
  • تعليق بلوجر
  • تعليق الفيسبوك

0 تعليقات:

إرسال تعليق

تم التقييم: تفاصيل أكبر فضيحة لـ "ممارسة الدعارة" داخل دار أيتام بالإسكندرية التقييم: 5 تم التقييم بواسطة: Ahmed Sami
إلى أعلى